تقرير "حالة الاقتصاد الأخضر 2021"

3 دَقيقة للقراءة
  |  
كُتب من قبل Moro Hub

أطلق المجلس الأعلى للطاقة في دبي تقرير حالة الاقتصاد الأخضر السابع، الذي تم إعداده بالتعاون بين المجلس الأعلى للطاقة في دبي ومركز دبي المتميز لضبط الكربون وهيئة كهرباء ومياه دبي. ويتماشى شعار التقرير "2020: نحو الخمسين عاماً القادمة" مع إعلان عام 2020 "عام الاستعداد للخمسين"، في دولة الإمارات العربية المتحدة ومع إطلاق أكبر استراتيجية عمل وطنية للاستعداد للسنوات الخمسين المقبلة على كافة مستويات الدولة الاتحادية والمحلية، والتجهيز أيضاً للاحتفال باليوبيل الذهبي، لاتحاد دولة الإمارات في العام الحالي 2021.

يركز تقرير "حالة الاقتصاد الأخضر 2021" على مبادرات القطاعين العام والخاص التي ستساهم في تحقيق التنمية الوطنية، والانتقال إلى الاقتصاد الأخضر في السنوات الخمسين القادمة، وتم إعداد التقرير وفقاً لمجالات التركيز التي حددتها القيادة الرشيدة، وهي الاقتصاد والتعليم، والبنية التحتية والصحة والإعلام.

تقرير "حالة الاقتصاد الأخضر 2021" يتضمن مقابلة مع المدير التنفيذي لمورو، محمد بن سليمان يتحدث عن مركز البيانات الأخضر الذي يعمل بالطاقة الشمسية.

يمكنك الضغط على هذا الرابط لقراءة التقرير بالكامل 

نشر بتاريخ Tuesday, April 13, 2021)

إقرأ المزيد

هل ترغب بزيارة المستقبل الآن؟

زيارة المركز

شارك على مواقع التواصل الاجتماعي

Linkedin Logo White Mail Black Envelope Symbol

المحتوى المفضل

القصة الرئيسية
خلال فعاليات النسخة الافتراضية من "ويتيكس 2020"

2020-10-28

مورو تُطلق أول مركز بيانات أخضر يعمل بالطاقة الشمسية في المنطقة

آخر الأخبار
ضمن مجمّع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية "مورو" توقع اتفاقية مع "هواوي" لإنشاء المرحلة الأولى لأكبر مركز بيانات يعمل بالطاقة الشمسية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا

2021-05-09

ضمن مجمّع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية "مورو" توقع اتفاقية مع "هواوي" لإنشاء المرحلة الأولى لأكبر مركز بيانات يعمل بالطاقة الشمسية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا

قصص نجاح العملاء

هل ترغب بزيارة المستقبل الآن؟

"المرحلة الحالية التي تخوضها شعوب العالم شديدة الدقة، وتستدعي التعامل مع التطورات بكثير من العناية للتحضّر لكل السيناريوهات المستقبلية. المقاربة المدروسة للتحديات، تتيح الاستفادة من الحلول الواسعة التي تقدمها التكنولوجيا لمواجهة الوباء العالمي من جهة، والمحافظة على ديمومة الأعمال وتعزيز الإنتاجية وحماية الناس من جهة أخرى، وربما الأهم هو المحافظة على رضا العملاء والمستهلكين. إن ما تقوم به مورو نابع من رؤية بعيدة المدى، وهي تستشرف المستقبل بوعي وبدقة، وتستبق التحوّلات الكُبرى القادمة"